الزعيم للدعاية والاعلانات
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم,يسعدنا ويشرفنا زيارتك ونتمنى انظمامك معنا الزعيم للدعاية و الاعلانات
أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى
ادارة الزعيم

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
Alz3em
المدير العام
المدير العام
الجنس : ذكر

تقييم العضو : 3

نقاط المشاركات : 19747

الابراج : الجدي الأبراج الصينية : الماعز
الدولة : فلسطين

المزاج : تمام الحمد لله

 الاوسمة :

 علم بلادى :

دعاء :


بطاقة الشخصية
اسم العضو: 25

defau صفقة تبادل الاسرى بين "حماس" واسرائيل دخلت مرحلة حاسمة

في 01.09.09 21:24
صفقة تبادل الاسرى بين "حماس" واسرائيل دخلت مرحلة حاسمة ومصر انجزت 80 % منها ولم يتبق سوى رتوش بسيطة

افادت تقارير اعلامية بان هناك مؤشرات عديدة على تقدم في المفاوضات
المتعلقة بصفقة تبادل الاسرى لاطلاق سراح الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط
مقابل الافراج عن مئات الاسرى الفلسطينيين .


فقد اشارت التقارير الى ان وجود
الوسيط الالماني حاليا في القاهرة الى جانب الزيارة التي قام بها قائد
كتائب القسام احمد الجعبري للعاصمة المصرية يدلل على تحرك ملحوظ في
مفاوضات الصفقة.


الوسيط الالماني

وقال مسؤولون ألمان كبار إن الوسيط
الألماني يعمل على بلورة اقتراح تسوية محايد بشأن قضية تبادل الأسرى،
سيقوم بعرضه قريبا على إسرائيل وحركة حماس.


وجاء أن الوسيط الألماني سيقوم
بمقابلة كبار المسؤولين في إسرائيل ومصر وحركة حماس، من أجل الوقوف على
أسباب تجميد المفاوضات، واقتراح مسار يؤدي إلى إنجاز صفقة تبادل الأسرى.


وبحسب المصادر الألمانية فأن وظيفة
الوسيط في هذه المرحلة ليست إدارة المفاوضات بين إسرائيل وحماس، وإنما
بلورة معادلة خارجية للتوصل إلى اتفاق.


كما نقل عنها قوله إن الوسيط الألماني
أجرى محادثات مع قيادة حماس في دمشق، وأجرى محادثات مع قادة حماس في
القطاع، كما أجرى محادثات مع المبعوث الإسرائيلي حاجي هداس وجهات
إسرائيلية أخرى، وكبار المسؤولين في المخابرات المصرية.


إلى ذلك، يعمل الوسيط الألماني على
إجراء مقابلات مع كافة الأطراف للوقوف على موقف كل طرف ومدى المرونة التي
يمكن إبداؤها، والاستماع من كل طرف عن المشاكل التي أدت إلى عرقلة
المفاوضات. ومن المتوقع أن يعمل على بلورة اقتراح جديد في نهاية هذه
المقابلات يكون الأساس لإجراء المفاوضات.


وكانت مصرية مطلعة قد قالت إن الوسيط
الألماني الذي عقد لقاءات عدة مع القيادي في حركة "حماس" محمود الزهار في
كل من القاهرة وسويسرا على هامش ورشة عمل، موجود حالياً في القاهرة لابرام
صفقة تبادل أسرى يطلق بموجبها الجندي الاسرائيلي شاليت في مقابل المئات من
الاسرى الفلسطينيين. ومن المقرر ان يصل رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"
خالد مشعل على رأس وفد من الحركة إلى القاهرة الاسبوع المقبل لابرام
الصفقة وإنقاذ الحوار.


القاهرة تؤيد اي جهود ايجابية

وأشارت المصادر المصرية، في تصريحات
لصحيفة "الحياة" اللندنية نشرت اليوم الجمعة، إلى أن القاهرة تؤيد أي جهود
ايجابية تصب في اتجاه إحراز تقدم في صفقة الاسرى، موضحة أن مصر وحدها
أنجزت 80 في المئة من الصفقة ولم يتبق سوى "رتوش بسيطة". وحملت الجانب
الاسرائيلي اعاقة ابرام الصفقة طوال الفترات السابقة، وقالت: "كدنا نبرم
الصفقة قبيل مغادرة رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت موقعه، لكن
الموقف الاسرائيلي أعاق تنفيذها، ومن ثم تحركت مصر مع الوسيط الالماني
لانجازها".


حماس: مخاوف من الفشل

وقال مصدر قيادي في "حماس" لـ
"الحياة" إن "الألمان طلبوا التدخل بقوة من أجل إبرام صفقة الاسرى
بالتنسيق مع مصر واستكمالاً للجهود المصرية". وأعرب عن خشيته من إفشال
الصفقة في اللحظات الاخيرة، وقال: "هناك مخاوف من تدخل أيد خفية أو ضغوط
دولية كي تحول دون إبرام الصفقة"، مشيراً إلى أن "التوجه الدولي هو عدم
إعطاء حماس إنجازاً يحسب لها، لذلك هناك قوى ليس في مصلحتها إنجاح الصفقة
بل تعطيلها والمماطلة إلى حين موعد انتخابات المجلس التشريعي". وشدد على
أن رفع الحصار عن قطاع غزة هو شرط اساسي من شروط ابرام الصفقة.


مشعل يزور القاهرة

وعن زيارة مشعل للقاهرة، قال إن
الزيارة "تتعلق ايضاً بإنقاذ الحوار الوطني الفلسطيني في ضوء الخطوات التي
قام بها الرئيس محمود عباس بمعزل عن القوى الفلسطينية"، في اشارة إلى
دعوته الى عقد اجتماع المجلس الوطني. وأضاف: "نريد أن نحذر ايضاً من أن
اتخاذ اي خطوات أخرى استباقية ستكرس الانقسام"، وقال: "سمعنا عن دعوته
رئيس لجنة الانتخابات حنا ناصر الى التحرك"، مضيفاً: "هناك مخاوف حقيقية
من الدعوة الى عقد انتخابات في الضفة بمعزل عن غزة وإعلان غزة اقليماً
متمرداً وسحب البساط منها".


واضاف "الخوض في التفاصيل الخاصة بصفقة الاسرى يمكن أن يعطلها، ونحن حريصون على عدم تناولها وأن تسير الامور بعيداً من الاعلام".

الجعبري في القاهرة

وكانت الانباء قد تحدثت عن وصول قائد
كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة (حماس) أحمد الجعبري إلى
القاهرة، ويأتي ذلك بالتزامن مع زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين
نتنياهو لألمانيا التي تتوسط لإتمام الصفقة، وهي وساطة أعربت حماس عن
ترحيبها بها.


ونسبت وكالة يونايتد برس إنترناشيونال
لمصادر مصرية لم تسمها القول إن الجعبري –المطلوب الأول إسرائيليا والمقل
في تحركاته لاعتبارات أمنية- وصل القاهرة الثلاثاء، وهو ما أكدته كذلك
صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أمس الأول.


وأجرى الجعبري، بحسب تلك المصادر
المصرية، أمس مباحثات مع ضباط كبار من المخابرات المصرية بشأن الصفقة
بمكان سري في القاهرة وسط تكتم شديد، باستثناء ما قيل عن اتصالات موازية
تجري مع الجانب الإسرائيلي أيضا.


وكان الجعبري شارك في مباحثات مماثلة
في آذار الماضي وأجرى مفاوضات من الوسطاء المصريين بشأن شاليط، وهي
مفاوضات كانت على وشك أن تثمر اتفاقا لإكمال الصفقة، قبل أن يتراجع رئيس
الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود أولمرت عن إتمامه.


وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت
الإسرائيلية أن تلك الصفقة باتت على الأبواب. غير أن مصادر صحفية فلسطينية
قالت إن ما يعرقل الصفقة حتى الآن هو رفض إسرائيل لعودة عدد ممن سيفرج
عنهم إلى منازلهم واشتراطها ترحيلهم خارج الأراضي الفلسطينية، وهو ما
ترفضه حماس.


وفي مقابل هذه الأنباء يلتزم مسؤولو حركة حماس الصمت حيال ما وصلت إليه المفاوضات المتعلقة بتبادل الأسرى.

وتبرر مصادر مقربة من حماس هذا الصمت
بأن التفاوض عبر الوسيطين المصري والألماني يمر بمرحلة حاسمة تحتاج إلى
سرية كبيرة كي لا تحصل مفاجآت كما حدث في المرات السابقة.


وذكرت المصادر أن الوسيط الألماني
استمع لرؤية حماس ومطالبها لإتمام الصفقة خلال لقائه قياديين بالحركة في
دمشق وبيروت، كما أنه زار إسرائيل لنقل هذه المطالب والاستماع لرؤية
إسرائيل.


أسامة حمدان أعرب عن ثقة حماس في الوساطة الألمانية

جهد مشترك

وتأتي الجهود الألمانية هذه بالتنسيق مع مصر التي استلمت ملف تبادل الأسرى بين حماس وإسرائيل منذ سنوات دون أن تحقق أي تقدم فيه.

وبحسب القيادي في حماس صلاح البردويل في تصريحات صحافية فإن الدور الألماني "يتم بالتنسيق مع المصريين".

وبحسب معلومات نقلا عن صحف ألمانية
فإن رجل مخابرات ألمانية يرجح أنه نفس الرجل الذي قاد المفاوضات بين
إسرائيل وحزب الله ينشط هذه الأيام لبلورة اتفاق يفضي إلى إتمام الصفقة.


اسامة حمدان: نثق بالوساطة الالمانية

من ناحيته أعرب ممثل حركة حماس في
لبنان أسامة حمدان عن ثقة حركته في الوساطة الألمانية. وقال في مقابلة مع
وكالة الأنباء الألمانية إن الجانب الألماني يمتلك خبرة جيدة وكبيرة في
هذا الإطار، خاصة أنه سبق له القيام بهذا الدور بين حزب الله وإسرائيل.


وأوضح حمدان أن وفدا ألمانيا استمع
إلى وجهة نظر حماس بشكل جيد وذهب إلى الجانب الإسرائيلي، "وحماس بانتظار
الرد الإسرائيلي لأنها تلمس جدية لدى الوسيط الألماني". وأشار إلى أن
العدد الذي قدمته حماس هو بحدود ألف أسير فلسطيني.


استخدام كل الوسائل

في هذه الأثناء قال الوزير الإسرائيلي إيهود باراك إن إسرائيل ستبذل كل جهد لإعادة جنديها الأسير بـقطاع غزة "لكن ليس بأي ثمن".

ونقل موقع يديعوت أحرونوت الإلكتروني
عن باراك قوله إن حكومة إسرائيل ما زالت ملتزمة بإعادة شاليط حيا ومعافى
وستستمر في استخدام أي وسيلة، لكن ليس بأي ثمن.

_________________



أخوكم
Az3em
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى